آية مصيريّة تنفي وجود مهنة رجل الدين: مَا جَعَلَ اللَّهُ مِنْ بَحِيرَةٍ وَلَا سَائِبَةٍ وَلَا وَصِيلَةٍ وَلَا حَامٍ وَلَكِنَّ الَّذِينَ كَفَرُوا يَفْتَرُونَ عَلَى اللَّهِ الْكَذِبَ وَأَكْثَرُهُمْ لَا يَعْقِلُونَ==>ما جعل الله 1-أشخاصا يتوسّعون في الدّين و يضيفون فيه 2-و لم يهمل فيه شيئا 3-و لم يجعل صلة وصل بينه و بين الناس 4-ولم ينصّب أحدا لحماية الدّين و لكنّ المتكبّرين المنكرين يفترون الأكاذيب على الله وأكثرهم لايعقلون


آراء الزوار في ترتيل القرآن

لن نشارك بريدك الإلكتروني مطلقًا مع أي شخص آخر.
0/ 5
تحميل


العراق..

أحسنت اخي الكريم..تعرفت على موقعكم حديثا...وتتضايق مع أفكاري . شكرا لك على هذا الجهد المبارك

العراق

طريقة طرح ممتعة ومفيدة....رأى أن القرآن الكريم هو مصدر التشريع الوحيد.الذي يجب علينا أن نتبعه...
منذ 2 سنة

وجدتُ ظالتي

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ١. شكرا لك على هذا المجهود الطيب القيّم واتمنى منك الإستمرار في هذا العطاء النافع . ٢. بعد ثلاثين سنة من البحث والتدقيق في الكتب والمواقع على حسب مقدرتي وسعتي ، وجدتك ووجدت هذا الموقع الرائع الذي اراه حسب فهمي انه الاقرب لكتاب الله العظيم . ٣. منهجك البحثي العلمي يبعث في النفس الاطمئنان والسعادة كونه يخلو من :- - التكفير . - السب والشتم . ٤. حجتك قوية حيث تستند الى احسن الحديث كتاب الله العظيم وإعمال العقل والفكر . ٥. اسلوبك في الحديث قمة في الأدب والأخلاق . ٦. العجب كل العجب من علماء الاسلام . فلماذا هذه القطيعة مع كتاب الله ؟ لماذا التمسك بالموروث الروائي الذي لم نرى منه سوى التخلف والجهل والضياع والتفرق والإرهاب ؟
منذ 2 سنة

تدبر للقران رائع

تدبر رائع للقران وانا اقرا موضوع طاعة الرسول ذهلت من ان كل ما يخطر سؤال في ذهني اجد جواب في سطر الذي يليه او ما شابه شكرا جدا
منذ 1 سنة

إمتنان

موقعك ثورة على حياتي جعلني أقع في حب القرآن مجددا...جعلني أفتح عيني ولأول مرة لأبصر الحقيقة ...مشكلتنا أننا مخدوعون سياسيا و اجتماعيا و نتبع العاطفة بدل العقل...كل الشكر والتقدير لمجهوداتك الجبارة
منذ 1 سنة

و أخيـــــراً

لدينا تُحفة و عَمل راقي جداًّ، هنا وجدتُ المنطق الذي يتماشى مع العقل البشري.
منذ 1 سنة

خطأ في ترقيم الاية

اخي اولا شكرا على هذا الإبداع. كنت أبحث عن كلمة بيع و الآيات التي جاءت فيها، و من بين الآيات التي وجدتها سورة الحج الآية 78 (على الموقع)، بينما في الحقيقة هي سورة الحج الآية 40 ارجو ان تصحح الخطأ، او اعذرني إذا كنت أنا التي أخطأت الفهم جزاك الله كل الخير
منذ 1 سنة

مجهود جميل

اهلا ! ، اخي الكريم موقعك جميل بشكل لا يمكن وصفه بالكلمات ، كاد اجزم ان خروف اللغة العربية لا تكاد تصف جمال هدا الموقع مما يتخلله من معلومات ، و التي تساعدني في فهم الدين الاسلامي و نشره بصورته الحقيقية للناس ، شكرا شكرا شكرا شكرا شكرا ، اتمنى ان لا تتوقف عن نشر هدا النور الفكري لإيقاظ أمة محمد من سباتها ، تحياتي لروحك الجميلة ❤️ .
منذ 5 شهر

un site plus qu'intéressant

j'ai visité ce site maintes fois et je m’en lasse pas tellement il est captivant! La facilité de lecture et de compréhension est remarquable. chaque idée est expliquée de manière claire. Il suffit d'ouvrir son esprit et de se laisser guider par la clarté de son contenu. Une expérience vraiment enrichissante! merci Monsieur Benfdil de partager avec nous le savoir. je suis impressionné, à la fois par son organisation simple et impeccable
منذ 4 شهر